منى أبو سليمان

من أوائل الإعلاميات السعوديات اللاتي ظهرن بالفضائيات، اختيرت سفيرة للنوايا الحسنة بالأمم المتحدة

منى أبو سليمان

تعد الإعلامية واحدة من أوائل الإعلاميات السعوديات اللاتي ظهرت على القنوات الفضائية، عبر شاشة MBC1، كمقدمة في برنامج "كلام نواعم"، ونتيجة لدورها الإعلامي اختارتها الأمم المتحدة كسفيرة للنوايا الحسنة بالسعودية.

ولدت منى بولاية فلادلفيا الأمريكية عام 1973، وبحكم عمل والدها تنقلت بين العديد من بلدان العالم في سنواتها الأولى، ثم حصلت على شهادة الماجستير في الأدب الإنجليزي من جامعة جورج ميسن بولاية فيرجينيا، ثم الدكتوراه في الأدب الإنجليزي من جامعة الملك سعود.

بدأت مسيرة الإعلامية قبل سنوات، وهو ما حقق لها شهرة بوصفها خبيرة في مجالات العمل الخيري والإداري والإعلامي، كما صنعتها الكثير من الدوريات باعتبارها من أكثر النساء تأثيرين في المحيطين العربي والإسلامي.

في عام 2004 منحها المنتدى الاقتصادي العالمي لقب "قائدة شابة"، وفي عام 2007، عينت كأول سعودية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي كسفيرة للنوايا الحسنة، وفي العام ذاته حازم على جائزة العلاقات الإقليمية والدولية من معهد جائزة الشرق الأوسط للتميز.

وتشغل منى أبو سليمان عضوية المجلس الاستشاري لصندوق المرأة المسلمة، كما أنها عضو في منظمة "سوليا" الرامية لتحسين التواصل بين الشرق والغرب، وهي عضوة كذلك في رابطة الإعلاميين السعوديين، وسبق لها أن تولت منصب الأمين العام لمؤسسة الوليد بن طلال الخيرية.