Haifa Al Dosari

هيفاء الدوسري

صحافية

رحلة المرأة السعودية من العزلة إلى إدارة فنادق الخمس نجوم!

قبل سنوات قليلة من الآن، لم يكن هناك وجود للمرأة السعودية في قطاع الخدمة الفندقية، إلا أنه بمجرد أن فُتح لها المجال نجحت في اقتحام مختلف الوظائف الخدمية والإدارية، ووصلت إلى أعلى المناصب في هذا القطاع خلال فترة زمنية قصيرة.

وشهد عام 2013 افتتاح أول نزل ريفي يعتمد على السعوديين والسعوديات للعمل في خدمة الغرف وطهي الطعام وغيرها من خدمات الضيافة، وذلك في مدينة عنيزة.

وكانت هذه هي التجربة الأولى للسعوديات للعمل في هذا المجال، وأثارت تجربتهن انتقادات من البعض ممن ينظرن نظرة سلبية للعاملات في هذا القطاع، إلا أن الفتيات السعوديات كان لهن رأي آخر، ووجدن في هذا القطاع بيئة عمل مناسبة، تفتح أمامهن أبوابا كانت مغلقة من قبل.

 وبالرغم من غياب تخصص الفندقية للإناث في السعودية، إلا أن السعوديات أثبتن أنفسهن في مختلف الوظائف بهذا القطاع سواء بعملهن كنادلات ومشرفات وطهاة أو موظفات استقبال وحجوزات وإداريات ومديرات أيضا في فنادق ذات خمس نجوم، لتنحسر مع الوقت وبشكل كبير النظرة السلبية للفتيات اللاتي يعملن بوظائف الخدمة الفندقية.

وشهد العام الماضي تعيين أول سيدة في منصب مدير عام بقطاع الضيافة السعودي، حيث أعلنت مجموعة فنادق "ريزيدور" في شهر مارس، تعيين السعودية مرام قوقندي بمنصب مديرة عامة لفندق "بارك إن باي راديسون"، في مدينة جدة السعودية، وأعلنت المجموعة أن هذا القرار يأتي لأهمية تمكين المرأة من مناصب قيادية، وتشجيع النساء على الانضمام لهذا القطاع بسقف لا محدود من الطموحات.

وخلال أشهر قليلة أثبتت مرام قوقندي كفاءة أهلتها للفوز بجائزة الضيافة العالمية 2017 عن فئة أفضل مسؤول فندقي في الدورة الـ18 من حفل جوائز الضيافة العالمية في باريس في نوفمبر الماضي، لتصبح بذلك أول سيدة سعودية تشغل منصب مدير عام في قطاع الضيافة دولياً وتفوز بهذا اللقب، لتفتح بذلك مزيد من أبواب العمل أمام المرأة في قطاع الفندقة والضيافة.

كما شهد إبريل من العام ذاته إعلان مجموعة الحكير للسياحة والتنمية تعيين السيدة حصة المزروع بمنصب مدير عام لفندق "سويت نوفوتيل الرياض" لتكون أول سيدة سعودية تشغل هذا المنصب في مجموعة الحكير بشكل خاص وقطاع الضيافة في الرياض بشكل عام.

ونفلت الصحف عن العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة الحكير سامي الحكير قوله إن المجموعة تسعى لتمكين المرأة في عالم الضيافة في السوق السعودي، وذلك مواكبة لرؤية المملكة  2030 التي تستهدف تمكين المرأة وفتح مجالات عمل مختلفة أمامها.

ويوفر قطاع الخدمة الفندقية بيئة عمل مناسبة للمرأة السعودية، وتطلع السعوديات لمنحهن المزيد من فرص التدريب والتمكين في هذا القطاع الحيوي.

وشهدت الفترة الأخيرة اقتحام السعوديات لمجالات كانت حكرا على الرجل من قبل وتم تقليدهن مناصب مرموقة بمختلف القطاعات، كما صدرت مجموعة من القرارات برعاية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان صبت في صالح المرأة السعودية وتحسين أوضعها مثل السماح للنساء بقيادة السيارات وإنهاء بعض المعاملات التجارية دون اشتراط موافقة ولي الأمر وكذلك البدء بعملهن التجاري الخاص والسماح لهن بمشاهدة مبارايات كرة القدم في الملاعب الرياضية وغيرها من القرارات التي عملت على تحسين أوضاع السعوديات.

سعوديات في هذا المقال

مرام قوقندي هي أول سيدة سعودية تشغل منصب مدير عام في فندق بارك إن باي راديسون بمدينة جدة وفي قطاع الضيافة في السعودية بشكل عام.

حصة المزروع، سعودية تشغل منصب مدير عام لفندق "سويت نوفوتيل" بمدينة الرياض منذ إبريل 2017.

إضافة تعليق جديد